خطوات تساعد على التخلص من أعباء الديون

share on:

تعيق الديون الأشخاص من تحقيق الأهداف المالية مثل الادخار للتقاعد أو شراء منزل، كما تشكل مصدر قلق وإزعاج دائم للأشخاص، مما يجعل التخلص من الديون أولوية يجب أن يضعها الأشخاص في اعتبارهم، وفقاً لما نشره موقع “ذا بالانس”.

وفي حين يحاول كثيرون التخلص من الديون، إلا أنهم لا يعرفون من أين يبدأون، وهناك الكثير من الأسئلة التي يطرحها الأشخاص حول هذه العملية مثل ما هي الديون التي يجب سدادها أولاً؟ هل سداد الحد الأدنى كاف؟ وما المبلغ الذي يجب سداده شهريًا للتخلص من الديون؟

8 خطوات تساعد  على التخلص من أعباء الديون
الخطوة الشرح
1- التفكير في أسباب الاستدانة – على الرغم من النصيحة التقليدية التي تطلب من الأشخاص عدم التفكير في الماضي والنظر للمستقبل، إلا أن من الضروري في هذه الحالة التفكير في أسباب الاستدانة.

 

– إذ يتطلب التخلص من الديون تغيير العادات أوالظروف التي أدت إلى الاستدانة.

 

– يُنصح بكتابة ثلاثة إلى خمسة عوامل يعتقد الشخص أنها تسببت في تراكم الديون، والتفكير في الإجراءات المختلفة التي يجب اتباعها في المستقبل للتخلص من الديون.

2 تغيير عادات الإنفاق السيئة

 

 

– إذا وصل الشخص للمرحلة التي تُدمر فيها عادات إنفاقه السيئة مستقبله المالي فعليه التخلص من تلك العادات.

 

– يمكن أن يقوم الشخص بذلك من خلال التحكم في نفقاته عبر تتبع نفقاته خلال شهر على الأقل، وتقسيم النفقات إلى فئات مثل نفقات السكن والكهرباء والغاز، وتحديد إجمالي الإنفاق في كل فئة.

 

– إذا أدرك الشخص أنه ينفق مبلغًا ضخمًا على فئة معينة، فيجب حينئذ أن يفكر في طرق لخفض تكاليف الإنفاق على هذه الفئة.

3- معرفة حجم الديون – قد يجهل بعض الأشخاص إجمالي الديون التي لديهم، لذلك من المهم أن يقوموا بعمل قائمة بجميع الديون، وسعر الفائدة والحد الأدنى الذي يمكن دفعه.
4- تحديد المبلغ الذي يمكن للشخص دفعه

 

 

– إذا كان الفرد يدفع الحد الأدنى المطلوب شهريًا فسوف يستغرق الأمر عدة سنوات للتخلص من الديون.

 

– من أجل تسديد الديون بشكل أسرع يحتاج الشخص أن يُرسل مبلغا أكثر من الحد الأدنى للدفع إلى حساب واحد على الأقل من حساباته شهريًا، ويمكن استخدام جزء من الميزانية الشهرية لزيادة الحد الأدنى المطلوب لتسديد الديون.

5- إعداد خطة بسيطة

 

 

 

– لا يجب أن تكون خطة سداد الديون معقدة، فكل ما يحتاج الشخص إلى فعله هو تحديد الأولويات وأن الديون يجب سدادها أولاً بناءً على سعر الفائدة أو الرصيد أو أي معايير أخرى يختارها الشخص.

 

– من المفيد أن يختار الشخص طريقة تحفزه على تسديد ديونه، فعلى سبيل المثال إذا كان تحسين المدفوعات هو الأكثر أهمية بالنسبة للشخص فالفائدة المرتفعة حينئذ يمكن أن تمثل حافزًا له للتخلص من ديونه.

 

– بعد تحديد الديون التي يجب دفعها أولاً يجب تحديد المبلغ الذي يمكن سداده شهريًا، وبمجرد سداد أحد الديون يمكن توجيه المبلغ الذي كان مُخصصًا لدفعه لتسديد باقي الديون.

6- البدء في السداد

 

– بمجرد وضع الخطة وحجم المبلغ الشهري الذي يجب تسديده، ينبغي البدء في إرسال المدفوعات الشهرية وفقًا للخطة الموضوعة دون تراخٍ.
7- عدم التورط في ديون جديدة

 

– لا يجب استخدام بطاقات الائتمان في حالة الرغبة في التخلص من الديون، لأن صنع ديون جديدة تُضاف إلى الديون القديمة سوف يؤخر عملية التخلص من الديون.
8-  التعافي من الانتكاسات – ليس من السهل الإبقاء على تنفيذ خطة التخلص من الديون، إذ تستلزم هذه الخطة خفض النفقات مما قد يُشعر الشخص بالإحباط ويثنيه عن إكمال الخطة، لكن من المهم في هذه المرحلة أن يتغلب الشخص على هذا الشعور ويكمل الخطة.

تعليقات

comments

اقرأ ايضا  تراجع حيازة الصين من الديون السيادية الأمريكية
share on:
share on: