6 مليارات دولار التبادل التجاري بين الكويت والولايات المتحدة

share on:

قدر السفير الاميركي في الكويت لورانس سيلفرمان حجم التبادل التجاري بين الكويت والولايات المتحدة بنحو 6 مليارات دولار، مشيرا الى ان العامل التجاري بين البلدين يتركز في النفط والمنتجات البترولية من الكويت وتجارة السيارات وقطع الغيار من الولايات المتحدة.
واضاف في تصريحات صحافية على هامش ملتقي مجالس الاعمال الذي عقد في مركز جابر الاحمد الثقافي مساء اول من امس ان 60% من حجم التبادل يتركز في النفط والغاز والمنتجات البترولية و40% تتركز على تجارة السيارات وقطع الغيار والمعدات الثقيلة.

واشاد سيلفرمان بدور الكويت البارز اقليميا وعالميا سياسيا واقتصاديا وخصوصا دورها البارز في ترأس لجنة مراقبة الانتاج المنبثقة عن منظمة الدول المصدرة للنفط “اوبك ” لخفض انتاج النفط بين الدول المنتجة سواء من داخل المنظمة او خارجها، موضحا ان الولايات المتحدة تنتنج كميات كبيرة من النفط الصخري ما يفي بحاجاتها للاستهلاك لكن اسعار النفط تعتمد على السوق والعرض والطلب.

واوضح ان الكويت لديها العديد من الفرص الاستثمارية للشركات الاميركية في العديد من المجالات ابرزها قطاع النفط والغاز وقطاع الانشاءات والبنية التحتية والرعاية الصحية، مبينا ان مزيدا من التسهيلات والتشريعات المحفزة للاستثمار مطلوبة جديا لزيادة عدد الشركات ونسبة العمل في السوق الكويتي متوقعا زيادة عدد الشركات الراغبة في الاستثمار في الكويت حال تفعيل تلك الاجراءات والتسهيلات.

واعرب سيلفرمان عن اعجابه بمركز الشيخ جابر الاحمد الثقافي الذي يعتبر صرحا ثقافيا وحضاريا وبات من اهم ما يميز الكويت وهو من الاماكن التي يعتز بها والتواجد فيها، مؤكدا ان الكويتيين يجب ان يفخروا بهذا الصرح.

ولفت الى ان الملتقى الذي يجمع 6 من مجالس الاعمال في الكويت يعتبر فرصة جيدة لتبادل الاراء والافكار والمقترحات التي تعزز دور العمل التجاري والاقتصادي بين الدول بشكل عام والكويت وتلك الدول بشكل خاص، مشيرا الى ان مجالس الاعمال يمكن ان تكون نواه لعمل اقتصادي كبير مستقبلا.

اقرأ ايضا  المؤشرات الكويتية تغلق على انخفاض طفيف

وجاء في بيان المجلس الأميركي للاعمال (ABCK) ان المجلس جنبا الى جنب مع المركز الألماني للاعمال بالكويت (GBCK) والمنتدى البريطاني للاعمال (BBF) والمجلس الفرنسي للاعمال بالكويت (FBCK) والمجموعة الاسترالية للاعمال (ABGK) في الكويت ومجلس الاعمال الكندي (CBC) وحدوا جهودهم للمرة الاولى لاستضافة حلقة نقاش مع الديبلوماسيين حول فرص الاعمال المتاحة في الكويت.

واوضح ان المناقشات عقدت في قاعة الدراما بمركز جابر الاحمد الثقافي ومثّل الكويت في هذا الملتقى الشيخ مشعل الجابر المدير العام لهيئة تنمية الاستثمار المباشر في الكويت والذي ناقش التغييرات التي نفذتها حكومة الكويت لتسهيل اداء الاعمال للشركات الاجنبية في الكويت.

بالاضافة الى سفير الولايات المتحدة لورانس سيلفرمان والسفير الاسترالي سيغورد باثر والسفير السويسري ألدو ديلوكا ورويدجر زتيل نائب رئيس البعثة في السفارة الألمانية وفيليب غالي رئيس القسم الاقتصادي في السفارة الفرنسية والسفير الاسترالي وارين هوك والسفير الكندي مارتين مورو وجيمس ماكغوري السكرتير الاول للدفاع والامن في السفارة البريطانية في الكويت.

وحضر الملتقى ما يقارب من 400 شخصية من 75 شركة اجنبية تمثل شرائح مختلفة لما يزيد عن ساعة، ناقشوا الفرص المتاحة، والتحديات التي تواجهها الشركات الاجنبية في الكويت.

وناقش الملتقى عددا من الموضوعات ابرزها:

1- رؤية الكويت 2035.

2- المجالات والفرص المتاحة للشركات الاجنبية.

3- ضرائب القيمة المضافة VAT والسياسات الخاصة بالضرائب الانتقائية.

4- التصرفات المتعاقبة للادارات الاميركية في منطقة الشرق الاوسط.

5- آثار الخروج البريطاني من الاتحاد الاوروبي على المنطقة.

6- سد الثغرات بين التعليم والاعمال فيما يتعلق بالتطوير المهني وممارسات العمل والخصخصة لبعض قطاعات في الاقتصاد الوطني.

تعليقات

comments

share on:
وفاء عثمان

وفاء عثمان

صحفية بمجلة أموال ومختصة بالشؤون الأقتصادية بموقع مجلة أموال
share on: